بركان .. تعبئة كبيرة لمراقبة الأسعار وجودة المواد الاستهلاكية

تكثف اللجان الإقليمية المختلطة، على صعيد إقليم بركان، دورياتها لمراقبة الأسعار وجودة المواد الاستهلاكية، وكذا حالة التموين بالأسواق ومختلف نقط البيع والتوزيع؛ خاصة مع انطلاق الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان المبارك.

وفي هذا الصدد، عاينت وكالة المغرب العربي للأنباء جولة المراقبة الميدانية، التي قامت بها اللجنة الإقليمية لمراقبة الأسعار والجودة والتموين بعمالة إقليم بركان، اليوم الثلاثاء، والتي شملت السوق الأسبوعي وعددا من نقط البيع والمحلات التجارية التي تقدم منتجات وخدمات للمواطنين على مستوى المدينة.

وأكد رئيس مصلحة المراقبة بعمالة إقليم بركان، محمد أملاح، بهذه المناسبة، أن هذه الجولة تندرج في إطار جولات المراقبة الاعتيادية التي تقوم بها اللجنة للوقوف على مدى احترام الباعة وأصحاب المتاجر للأثمان المقننة للمواد الاستهلاكية، وكذا الشروط المتعلقة بعرض المنتجات (العنونة، التبريد، السلامة الصحية)، بالإضافة إلى تحسيس التجار بضرورة إشهار الأثمان.

وأضاف السيد أملاح، في تصريح للوكالة، أنه من خلال المعاينة أثناء الجولة الميدانية للسوق الأسبوعي، تبين وجود تموين كاف وعرض وافر من المواد الاستهلاكية، على الرغم من الظرفية الاستثنائية التي يعرفها العالم، مسجلا ارتفاعا طفيفا في أثمنة بعض المنتجات؛ مثل الزيوت والطماطم والبصل وبعض القطاني.

من جهتها، أشارت الطبيبة البيطرية بالمصلحة البيطرية ببركان، التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، سعاد المرابط، إلى أن الخرجات الميدانية التي تقوم بها اللجنة الإقليمية المختلطة، تستهدف، بالأساس، المحلات التجارية والأسواق والمجازر ومحلات بيع الأسماك؛ وذلك للوقوف على مراقبة الأسعار والجودة وتتبع تموين السوق بالمواد الغذائية.

وأضافت السيدة المرابط، أنه يتم خلال هذه الجولات اليومية، التي تعرف عمليات مراقبة مكثفة مع اقتراب شهر رمضان الأبرك، تحسيس أصحاب هذه المحلات ونقط البيع بأهمية احترام شروط النظافة وتخزين المواد الغذائية، وسلسلة التبريد، وكذا العنونة بالنسبة للمنتجات الغذائية المعروضة للبيع.

وفي تصريح مماثل، أكد الطبيب البيطري بمصلحة حفظ الصحة بجماعة بركان، ميمون الزاير، أن هذه التدخلات التي تقوم بها اللجنة المختلطة، تروم الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين، وضمان وحماية سلامتهم الصحية؛ خاصة مع اقتراب شهر رمضان المبارك الذي يعرف إقبالا على كثير من المواد الغذائية.

وأشار السيد الزاير، إلى أن اللجنة تمكنت، خلال هذه الجولة الميدانية، من تسجيل بعض المخالفات الصحية، وتوجيه إنذارات، وكذا حجز وإتلاف مجموعة من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك؛ حيث تم، على إثر ذلك، تحرير محاضر في حق المخالفين، مؤكدا أن هذه العمليات المكثفة ستستمر طيلة أيام الأسبوع لتشمل كل نقط البيع بالمدينة لتجنب كل الممارسات التي من شأنها المساس بصحة وسلامة المواطنين من جهة، ولضمان التموين العادي والمستمر للسوق المحلي بالمواد الغذائية الأساسية من جهة ثانية.

وتضم اللجنة الاقليمية لمراقبة الأسعار والجودة والتموين بعمالة إقليم بركان، ممثلي السلطة المحلية، وباحثين تابعين لمصلحة المراقبة بالعمالة، وممثلين عن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ببركان، ومكتب حفظ الصحة بالجماعة، والشرطة الإدارية، وكذا مصالح أمنية.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد