”نسور قرطاج” يقزمون حظوظ الجزائر في بلوغ الدور الثاني

0

أحيى المنتخب التونسي آماله في بلوغ الدور الثاني من نهائيات ”كان الغابون”، بعد فوزه في الديربي المغاربي على المنتخب الجزائري بنتيجة هدفين لواحد ،و هو اللقاء الذي جمع بين المنتخبين على أرضية ملعب ”فرانس فيل” لحساب الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية.

و كان المنتخب الجزائري السباق لتهديد مرمى النسور خلال الشوط الأول، الذي رفع فيه محاربو الصحراء نسقهم الهجومي و كادوا أن يخطفوا هدف التقدم عن طريق ياسين ابراهيمي الذي كان قريبا من افتتاح حصة التسجيل عن طريق ضربة خطأ مباشرة أبعدها بنجاح الحارس أيمن المثلوثي، و في الدقيقة 5 عاد إسلام السليماني مهاجم ليستر سيتي، ليباغث دفاعات التونسيين برأسية محكمة أوقفها المثلوثي من جديد، في المقابل كان رد النسور سريعا في الدقيقة 9 عن طريق وهبي خزري متوسط ميدان سندرلاند الذي صوب كرة قوية من ضربة خطأ مباشرة انحرفت قليلا عن مرمى الحارس ماليك عسلة.

في الشوط الثاني انخفض الأداء الفني لزملاء محرز، على عكس المنتخب التونسي الذي دخل النصف الثاني من المباراة و عينه على اقتناص هدف الفوز، حيث شكل ضغطا كبيرا على دفاعات الجزائريين ،مستغلا التراجع البدني للعناصر الجزائرية، حيث غير من نهجه التكتيكي و أصبح يعتمد بشكل كبير على الكرات العرضية و القصيرة البينية، و في الدقيقة 49 وقع المساكني الهدف الأول لصالح المنتخب التونسي بعد انسلاله من الجهة اليسرى ليسدد كرة قوية اصطدمت برجل المدافع عيسى مندي و الذي وضعها عن طريق الخطأ في شباك منتخب بلاده.

و تعقدت الأمور كثيرا لعناصر المنتخب الجزائري بعد أن تحصل النسور على ضربة جزاء في الدقيقة 63 من عمر اللقاء ،تكفل بوضعها في الشباك نعيم السليتي، معلنا عن الهدف الثاني للمنتخب التونسي.

وفي الربع الأخير من الشوط الثاني حاول المنتخب الجزائري تدارك النتيجة، حيث كثف من هجماته على مرمى المثلوثي الذي كان المنقد الأول للمنتخب التونسي بعد أن أبعد ثلاثة أهداف صريحة ، لينجح البديل سفيان هني في تدليل الفارق في الأنفاس الأخيرة من المباراة بتسديدة قوية من داخل مناطق الجزاء،موقعا الهدف الوحيد للجزائر.

و أضاف حكم اللقاء 5 دقائق كوقت بدل ضائع، إلا أن محاربو الصحراء فشلوا في إدراك النتيجة لتنتهي المواجهة العربية بفوز المنتخب التونسي الذي عزز من حظوظه لبلوغ الدور الثاني، فيما تعقدت مأمورية المنتخب الجزائري الذي تنتظره مباراة صعبة أمام السنغال حيث سيكون مطالبا بتحقيق الفوز أمام منتخب قوي و مرشح لنيل اللقب الإفريقي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد