نسبة الولوج إلى الماء الشروب لساكنة العالم القروي ارتفعت إلى 98,2 في المائة نهاية 2021

أكد المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أن نسبة الولوج إلى الماء الشروب في الوسط القروي ارتفعت من 97,8 في المائة سنة 2020 إلى 98,2 في المائة نهاية السنة الماضية.

وأفاد المكتب، ضمن معطيات نشرها حول حصيلة السنة الماضية، أن ارتفاع نسبة الولوج إلى الماء الشروب ساهم في تحسن الظروف المعيشية للسكان القرويين.

وكشفت المعطيات بأنه تم استثمار غلاف مالي قدره 4.4 مليارات درهم برسم سنة 2021، بهدف تقوية وتأمين تزويد السكان بالوسطين الحضري والقروي بالماء الصالح للشرب وتطوير التطهير السائل.

وأبرز المكتب أن هذا المجهود الاستثماري خلال سنة 2021 مكنه من المحافظة على مستوى الخدمات والتأمين المستمر لتزويد كل المدن بصفة عادية بالماء الشروب.

ومكنت المشاريع التي تم إنجازها سنة 2021 من تجهيز صبيب إضافي يعادل 1,1 متر مكعب في الثانية؛ مما ساهم في رفع الصبيب الإجمالي المجهز إلى 78,6 مترات مكعبة في الثانية، حيث وصل حجم المياه المنتجة سنة 2021 إلى حوالي 1,3 مليارات متر مكعب تمثل حوالي 94 في المائة من الإنتاج الوطني.

وبلغ طول شبكة الإنتاج 14 ألفا و100 كيلومتر، تم إنجاز 430 كيلومترا منها برسم سنة 2021، أما بالنسبة لقنوات التوزيع، فيناهز طولها 63 ألف كيلومتر، في حين بلغ عدد زبناء المكتب نهاية سنة 2021 ما يناهز 5,2 مليون زبون.

 

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد