مقروف: استدعاء لاعبين جدد لمُقَابلتي تونس و بوركينافاسو مجرد إشاعات

0

توصلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعدد من العروض من طرف اتحادات الكرة سواء في أمريكا الجنوبية أو إفريقيا، والتي ترغب في إقامة مباريات ودية ضد المنتخب المغربي، حيث جاء هذا الاهتمام بمواجهة ”الأسود ” بعد الأداء الكبير الذي قدموه خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا حيث أعادو كرة القدم المغربية إلى واجهة المنافسة بعد سنوات من الانتكاسات.

وفي هذا السياق كشف محمد مقروف الناطق الرسمي باسم الجامعة الملكية لكرة القدم في تصريح خص به المصدر ميديا، أن الجامعة تلقت رسميا عروضا من طرف الاتحاد الهولندي والباراغواياني والكولمبي والجنوب إفريقي، مضيفا أن اختيار المنتخب الذي من المفترض أن يواجه المنتخب المغربي يعود للناخب الوطني الذي كان في وقت سابق هو من قرر أن يواجه المنتخب المغربي كل من تونس و بوركينافاسو يومي 24 و28 على ملعب مراكش الكبير، في إطار المباريات الودية الإعدادية، لاستئناف مباريات التصفيات المؤهلة لكأس العالوم روسيا 2018.

وعن سؤاله حول اللاعبينا لجدد خصوصا الممارسين بالدوري الهولندي الذين استدعاهم الناخب الوطني لمواجهة تونس وبوركينافاسو حسب ما ذكرته بعض المنابر الإعلامية، أوضح المسؤول الجامعي أن هذه المعطيات لا أساس لها من الصحة ارتباطا بالفترة الراهنة، مبرزا أن الجامعة لم تربط اتصالاتها بلاعبين جدد قصد إشراكهم في المباريات الودية القادمة، حيث لم يتم الإعلان عن ذلك بشكل رسمي عبر الموقع الرسمي للجامعة.

تجدر الإشارة أن المنتخب المغربي تقدم في تصنيف الفيفا بعد مشاركته في النسخة 31 من كأس أمم إفريقيا بالغابون، حيت أصبح يحتل المركز 47 عالميا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد