معالم إسطنبول السياحية تطفئ أنوارها في “ساعة الأرض”

أطفأت إسطنبول، مساء أمس السبت، أنوار أبرز معالمها السياحية، في إطار المشاركة بمبادرة “ساعة الأرض” الرامية للفت الانتباه لخطر التغير المناخي.

وبشكل متزامن، أطفئت أنوار اثنين من الجسور الثلاثة التي تربط شطري اسطنبول، ومتحف “أيا صوفيا”، وقصري دولمة باهجة وبكلربكي، ومسجدي السليمانية والسليمية، لمدة 60 دقيقة اعتبارا من الساعة 20.30 بالتوقيت المحلي كما جرت العادة في كل دولة.

كما شارك في الفعالية مؤسسات تابعة لنوادي كرة قدم تركية بينها “غلطة سراي” و”بيشكطاش” و”باشاك شهير”، إلى جانب جامعة “قدير خاص”.

وانطلقت المبادرة في أستراليا عام 2007 بدعم الصندوق العالمي للحياة البرية بهدف التشديد على ضرورة اتخاذ إجراءات بشأن التغير المناخي وتوفير الطاقة.

وتتمثل فعالية “ساعة الأرض” في إطفاء الأنوار من الساعة 20.30 حتى 21.30 وفق توقيت كل دولة في آخر يوم سبت من مارس.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد