مصدر مقرب ينفي اعتزال الحكم المغربي لحرش

0

توالت الانتقادات اللاذغة من طرف مسؤولي فريق اتحاد طنجة في حق الحكم المغربي بوشعيب لحرش، بعد المباراة التي قادها بين فريقي اتحاد طنجة و المغرب التطواني برسم الدورة الـ12 من البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم في قسمها الأول،حيث طالبت الادارة التنفيدية ”لفارس البوعاز”بفتح تحقيق حول الأخطاء التي ارتكبت خلال المباراة حيث أعلن الحكم المغربي عن ضربة جزاء غير صحيحة للتطوانيين و التي جاء منها هدف الفوز.

و أكدت بعض المنابر الإعلامية، أن الحكم المغربي ينوي ”الاعتزال” بسبب الانتقادات الكثيرة التي تعرض لها ، و التهديدات التي تلقاها طرف بعض المحسوبين على جمهور ”اتحاد طنجة”.

وفي هذا الاطار، نفى كمال ادريس الخبير في مجال التحكيم و أحد المقربين من بوشعيب لحرش في تصريح خص به المصدر ميديا ، نية هذا الأخير بالاعتزال، مؤكدا أن ما تم ترويجه في بعض المواقع الاخبارية مجرد اشاعات لا أساس لها من الصحة.

و أشار المتحدث ذاته، أن الحكم المغربي يعي تماما حجم المسؤولية الملقاة عليه عندما يقود المباريات التي تمتاز بالندية و القوة على مستوى البطولة الوطنية، و الانتقادات و التصعيد الجماهيري ضد قرارت الحكم هو أمر طبيعي في عالم كرة القدم و لا يمكن تجاوزه و هو ما لا يتأثر به لحرش.

و انتقد كمال ادريس بشدة، الطريقة التي عبر بها مناصرو اتحاد طنجة عن غضبهم بعد خسارة فريقهم أمام المغرب التطواني ، مبرزا أن طرق الاحتجاج يجب أن تكون شرعية و لا تمس بنزاهة الحكم.

و أشار الخبير في مجال التحكيم، أن بوشعيب لحرش يركز مستقبلا على مشاركته في المحافل الكروية خاصة البطولات الافريقية للمنتخبات، و هو ما يعتبر حافزا للحكم المغربي لتطوير خبرته في مجال التحكيم على الصعيد الافريقي، معتبرا أنه من الحكام المرموقين على الساحة الوطنية و الافريقية حيث قاد مجموعة من المباريات المهمة كالديربي و الكلاسيكو ومباريات كأس إفريقيا للأندية البطلة، وهو مشهود له بالكفاءة والنزاهة واعتزاله سيكون خسارة كبيرة للصافرة المغربية التي تعاني من نقص الحكام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد