مجاهد : ما قاله لشكر قانوني و دستوري و لا يحتمل اي تأويل

علق الناطق الرسمي لحزب الإتحاد الإشتراكي يونس مجاهد، على ما تداولته بعض المنابر الإعلامية بخصوص  وجود  قطيعة بين التجمع الوطني للاحرار و حزب الوردة قائلا : “ما قاله لشكر هو تحصيل حاصل، لأن الدستور يكلف رئيس الحكومة بالإتصال بالأحزاب السياسية للشروع في الاغلبية “.

وتابع مجاهد في تصريح خص به المصدر الميديا : ” لا نقبل بمتحدث بإسم الحزب، فقوانين الاحزاب بالمغرب واضحة، ولا حزب يقبل بتفويض أمره لحزب اخر، وأن ما قاله الكاتب العام لحزب الوردة دستوري وقانوني ولا يحتمل اي تأويل”، في حين تحفظ عضو المجلس السياسي بحزب الإتحاد الإشتراكي، على مدى وجود قطيعة بين أخنوش و لشكر أم هي فقط تأويلات لا صحة لها .

وجدير بالذكر ان القيادي بحزب العدالة والتنمية محمد يتيم، كتب في وقت سابق مقالا لرأي منتقدا سياسة الإتحاد الإشتراكي و معتبرا عزيز اخنوش متحدثا بإسم الوردة .

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد