غوغل تكشف عن تشغيل كابل الإنترنت الخاص بها تحت سطح البحر والذي سيمر بالمغرب

كشفت شركة غوغل عن تشغيل كابل الإنترنت الخاص بها الثالث تحت سطح البحر بين أوروبا وإفريقيا، في خط مستقيم من البرتغال مرورًا بالمغرب.

وأعلنت شركة جوجل عن مشروعها لمد إفريقيا بكابل الإنترنت الخاص بها وهو الكابل الثالث تحت سطح البحر بين أوروبا وإفريقيا، في خط مستقيم من البرتغال مرورًا بالمغرب ، ثم إمتدادًا على طول الساحل الإفريقي إلى جنوب إفريقيا، مع وجود نقاط توقف في دول أخرى.

وأكدت الشركة، أنها استثمرت 47 مليار دولار على مدى السنوات الثلاث الماضية لتعزيز البنية التحتية للتكنولوجيا، Equiano هو الكابل الرابع عشر ومشروع جوجل الخاص الثالث للكابلات الدولية، بينما الأول كوري تم الانتهاء منه في أبريل الماضي حيث يمتد بين تشيلي ولوس أنجلوس، أما الكابل الآخر فيربط بين فرنسا والولايات المتحدة، وسيصبح متصلًا بالإنترنت العام المقبل، تنقل تلك الكابلات حوالي 99 بالمائة من حركة مرور بيانات الكوكب.

ويختلف ” كابل إيكويانو” الذي سمي على اسم “أودودا إيكيوانو” الكاتبة وعالمة إلغاء العبودية النيجيرية، والذي سيتم تثبيته بواسطة شبكات ألكاتل في أعماق البحار اختلافًا بسيطًا عن الآخرين، تبحيث سيصبح “إكيوانو” ” أول كابل تحت البحر لدمج التبديلات البصرية على مستوى الألياف المشتركة، بدلا من النهج التقليدي للتبديل على مستوى الطول الموجي”، حسب ما افادت الشركة.

وينتظر ان يتم تشغيل الجزء البرتغالي – الجنوب أفريقي من كابل Equiano في عام 2021.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد