طفلة ذات 7 سنوات تنضاف إلى ضحايا “شارجور” أزيلال

إرتفعت حصيلة انفجار شاحن كهربائي “شارجور”، بمدينة أزيلال السبت الماضي، إلى أربع قتلى، بعد أن سلمت الطفلة حسناء البالغة من العمر 7 سنوات، يوم أمس الثلاثاء، الروح إلى بارئها بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، متأثرة بإصابتها البالغة التي تعرضت لها على مستوى الرئة.

وإنضافت الطفلة حسناء بذلك إلى 3 قتلى ضحايا “الشارجور” ضمنهم توأم الراحلة حسناء ووالدتها وجدتها، فيما لايزال ثلاثة ضحايا آخرين يخضعون للعلاج بنفس المستشفى.

وكانت الضحية نقلت رفقة ثلاثة مصابين، على متن مروحية وسيارات الإسعاف الطبي إلى المستشفى الجامعي لمدينة مراكش.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد