شعب الفايسبوك ينخرس

0

لوحظ منذ أمس أن التدوينات التي يقوم بها المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي عرفت نوعا من الخفوت، والتحول في الحدة والموضوعات، بل ان صفحات كانت تعرف بتطرفها باتت مهادنة ومنشغلة بنشر الصور والادعية.

خصوصا وان وزارتا الداخلية والعدل والحريات فتحتا تحقيقا في منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي تشيد باغتيال السفير الروسي بأنقرة من قبل رجل أمن تركي، معتبرة أن الإشادة بالأفعال الإرهابية تعد جريمة يعاقب عليها القانون، طبقا للفصل 2-218 من القانون الجنائي. وهو ما افضى الى اعتقال احد نشطاء صفحة فرسان الاصلاح، الذي ينتمي الى حزب العدالة والتنمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد