بنك المغرب: إرتفاع صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب بـ % 12,1

0

أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب ارتفع إلى 251,9 مليار درهم، وذلك إلى حدود 30 دجنبر 2016، مسجلا بذلك ارتفاعا بنسبة 12,1 بالمائة على أساس سنوي.

وأوضح بنك المغرب، الذي نشر مؤخرا مؤشراته الأسبوعية من 29 دجنبر 2016 إلى 4 يناير 2017، أنه من أسبوع لآخر سجلت هذه الاحتياطات ارتفاعا بنسبة 0,4 بالمائة.

وأضاف البنك أنه ضخ طيلة هذا الأسبوع ما مجموعه 16,2 مليار درهم، منها 11 مليار درهم تم ضخها في شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، و1,1 مليار درهم في شكل تسبيقات لمدة 24 ساعة، مشيرا إلى أنه تم منح 4,1 مليار درهم في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.

وبلغ المعدل البنكي 2,28 بالمائة بعد أن سجل 2,25 بالمائة أسبوعا قبل ذلك، في حين سجل حجم المبادلات استقرارا بـ 4,1 مليار درهم.

وكان بنك المغرب قد ضخ خلال طلب العروض ليوم 4 يناير 2017 (تاريخ الاستحقاق يوم 5 يناير 2017) مبلغ 11 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام. وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر مازي ارتفع بنسبة 1,7 في المائة، ليصل أداؤه، منذ بداية السنة، إلى 1,6 بالمائة، مشيرا إلى أن هذا التطور يعزى إلى ارتفاع في المؤشرات القطاعية “الصناعة الغذائية” و”العقار” ب 5,5 في المائة لكل منهما، و”الأبناك” ب 1,4 في المائة. كما سجل البنك المركزي انخفاضا في المؤشر القطاعي “الاتصالات السلكية واللاسلكية” ب 0,7 في المائة.

وفي ما يتعلق بحجم المبادلات، أبرز البنك أنها بلغت 1,8 مليار درهم، منها 77 بالمائة تحقق في السوق المركزية، مضيفا أن المبلغ اليومي المتوسط الذي تم تداوله في هذه السوق سجل مبلغ 270 مليون درهم مقابل 753,7 مليون درهم أسبوعا قبل ذلك.

وذكر البنك، من جهة أخرى، أن وتيرة تطور المجمع م 3 تراجعت ب 5,2 في المائة على أساس معدل سنوي بعد تسجيل 5,5 بالمائة في أكتوبر 2016، مشيرا إلى أن هذا التطور يعكس، على الخصوص، انخفاض حسابات الأجل بنسبة 1,7 في المائة، بعد 1,1 في المائة في شهر أكتوبر، وتراجع نمو سندات الفاعلين الاقتصاديين في هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة النقدية إلى 3 بالمائة بعد أن سجل 3,5 بالمائة، إلى جانب تراجع الائتمان البنكي إلى 7,5 في المائة بعد 7,6 في المائة.

وعرف نمو القرض البنكي ارتفاعا بنسبة 4 في المائة بعد 3,8 في المائة في الشهر السابق، وسجلت الاحتياطات الدولية الصافية نسبة 13,1 بالمائة بعد 14,5 بالمائة، في حين سجلت وتيرة الديون الصافية للإدارة المركزية انخفاضا من 3,8 في المائة إلى 6,8 في المائة.

وأشار بنك المغرب إلى أن نسب تطور العملة والتداول النقدي لم يشهدا تغييرا مهما وسجلا 5,5 في المائة و5,7 في المائة على التوالي. وسجل بنك المغرب أنه في ما يتعلق بسوق صرف العملات، عرفت قيمة الدرهم انخفاضا خلال الأسبوع الممتد من29 دجنبر 2016 إلى 4 يناير 2017، ب 0,17 في المائة مقابل الأورو، فيما ارتفعت ب 0,25 في المائة مقابل الدولار.

المصدر ميديا – و م ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد