الوردة تدعم الحراك السلمي للحسيمة في اطار الدفاع عن القضايا العادلة

أكد بيان للمجلس للإقليمي للاتحاد الإشتراكيي بالحسيمة، توصلنا بنسخة منه، انه في إطار التحضير للمؤتمر الوطني العاشرلحزب الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إنعقد بمقر الحزب بالحسيمة يومه 29 أبريل 2017، اجتماع المجلس الاقليمي الموسع الذي قام بتأطيره موفدو المكتب السياسي.

وتابع ذات البلاغ بإن مناضلات ومناضلي الحسيمة ومن خلال تجديد ثقتهم ورؤيتهم نحو المستقبل بما يضمن لحزب الإتحاد الإشتراكي الاستمرار على نهجه القويم والثابت سائرون في موكب التصدي لكل القوى الهدامة والحاملة للأفكار السامة، أن ما عرفه اجتماع يوم الأحد 23 أبريل 2017 المنعقد بمقر عمالة الحسيمة من خرق لمبدأ فصل السلط الذي طالما دافع عنه حزبنا، فانه تم الاتفاق على ضرورة الالتفاف المتين بين الاتحاديات والاتحاديين بالاقليم في التوجه نحو محطة المؤتمر الوطني العاشر للحزب كتلة وجسد واحدوالمساهمة في إنجاح هذا العرس التنظيمي.

كما اكد البلاغ عن التزام الاشتراكيين وتشبتهم مناصرة المواقف الحية والعالية التي عبر عنها رؤساء الجماعات الترابيةالتي نتشرف بتسييرها بالاقليم في التصدي ومواجهة كل أشكال التضييق.

وعبر الحزب عن مساندته العادلة لمجموع ساكنة اقليم الحسيمة المعبر عنها فيما في إطار الحراك السلمي و رفع التهميش والإقصاء الاجتماعي عن كل جماعات ودواوير الإقليم .

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد