المالوكي يرد على اتهامات “البام” بخصوص القرار الجبائي

0

نفى رئيس المجلس الجماعي لمدينة أكادير ” صالح المالوكي” عبر رسالة رسمية، إدعاءات “محمد أودمين” المستشار الجماعي لحزب الأصالة المعاصرة رفقة فريقه.

وأكد المالوكي في رسالة رسمية وجهها إلى أودمين على سلامة مقررات الدورة الاستثنائية للمجلس المنعقدة بتاريخ 24 نونبر 2016 بما فيها المقرر الخاص بتعديل وتحيين القرار الجبائي لجماعة أكادير. وشدد رئيس المجلس الجماعي لأكادير على تصويت جميع المستشارين الجماعيين الحاضرين وقت التصويت على قرار تعديل وتحيين القرار الجبائي مستندا على التسجيلات الصوتية لوقائع الجلسة، نافيا أن يكون قد تم إقحام اسم أي من المستشارين الجماعيين ضمن لائحة المصوتين الموافقين سواء تعلق الأمر بالمستشارين الجماعيين لفريق الأصالة والمعاصرة أو غيرهم.

وحسب بلاغ توصلنا بنسخة منه، فانه لم يسجل أي اعتراض من المستشارين الجماعيين المذكورين في مراسلة أودمين وقت إعلان الرئيس خلال الجلسة على التصويت بالإجماع على قرار تعديل وتحيين القرار الجبائي، مشددا على حرص رئاسة المجلس أكثر من غيرها على احترام المساطر والأنظمة المقررة لتدبير شؤون المجلس في أدق تفاصيلها وتجنب أي شوائب يمكن أن تعتري السير العادي لجلسات المجلس أو التصويت على مقرراته.

من جهة ، فقد سبق للمستشار محمد أودمين أن وجه رسالة رسمية الى لرئاسة المجلس الجماعي لأكادير بداية شهر يناير الجاري بالعدول عن مقررات الدورة الاستثنائية الأخيرة للمجلس خاصة فيما يخص المقرر المتعلق بتعديل وتحيين القرار الجبائي لجماعة أكادير، بدعوى تضمن مقرر الجلسة لمخالفة جوهرية لمضامين القانون التنظيمي للجماعات وهو الأمر الذي فنده  الرئيس بالاستناد لوقائع الجلسة والحيثيات القانونية المؤطرة لسير جلسات المجالس الجماعية وعملية التصويت على المقررات تحصينا لمقررات المجلس وحفاظا على قانونية ونزاهة قراراته.

جدير بالذكر، ان المستشارين الجماعين لحزب الأصالة المعاصرة قد وجهوا مراسلة خطية بداية شهر يناير الجاري بمخالفة مضامين المادة 43 من القانون التنظيمي للجماعات عبر ما وصفه أودمين بـ”إقحام أسماء مستشارين جماعيين لفريق الأصالة والمعاصرة ضمن الأعضاء المصوتين الموافقين” على قرار تعديل وتحيين القرار الجبائي لجماعة أكادير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد