الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة تكرم أحد صحفييها بالقسم الرياضي.

0

خصصت الإذاعة والتلفزة الوطنية حفل تكريم للصحافي عزيز رباك، الذي يشتغل بالقسم الرياضي بمناسبة تقاعده وذلك بعد سنوات قضاها في عالم التعليق الرياضي.

وارتبط اسم عزيز رباك بعشاق كرة القدم الوطنية، وذلك بسحر تعليقه على المباريات و ثقافته الرياضية الواسعة، حيث تمكن من كسب قلوب الجمهور الرياضي الشغوف بكرة القدم الوطنية عموما و المنتخب الوطني الأول على وجه الخصوص، حيث علق على مجموعة من المباريات التي طبعت المشهد الكروي في المغرب مند التسعينات.

وفي تصريح للمصدر ميديا أكد رباك” لقد قضيت 34 سنة داخل أسوار الإذاعة و التلفزة المغربية، و أنا فخور بكل الإنجازات التي حققت خلال هذه الفترة، أشكر زملائي على هذا الحفل الذي يتوج مساري في الصحافة الرياضية .و أضاف ” نصيحتي للصحافيي الغد أن يحبوا عملهم و يشتغلوا في صمت لأن مهنة الصحافة تتطلب الكثير من التضحيات، لكنها مهنة ممتعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد