الرئيس الغابوني يتوعد “بالإصلاح” بعد الكان ويدعو لتشجيع “الفهود”

0

في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يعيشها الغابون، و التي أرخت بظلالها على التحضيرات الخاصة بكأس أمم إفريقيا 2017، حيث لازالت أشغال الإصلاح لم تكتمل بعد سواء على مستوى الملاعب أو البنيات التحيتية المرافقة لها، بالإضافة إلى وجود معارضة شرسة من طرف جهات سياسية مناهضة للتظاهرة الإفريقية، لازال الكثير من المراقبين يشككون في قدرة الغابون على إنجاح العرس الإفريقي الذي ينتظر انطلاقاته الملايين من عشاق المستديرة عبر العالم، رغم التطمينات المتكررة للحكومة الغابونية و اللجنة التنظيمية.

و في هذا الإطار جدد الرئيس الغابوني علي بونغو الذي يصفه الكثيرون “بالمولوع” بكرة القدم، وعده للشعب الغابوني بجعل الخطاب السياسي أكثر انفتاحا ، حيث سيعمل على تحسين الأوضاع الإقتصادية و الإجتماعية للمواطنين، مطالبا في الوقت ذاته كل فئات المجتمع بدعم التظاهرة الإفريقية و المساهمة في إنجاحها ، معتبرا “كأس إفريقيا” فرصة للتنفيس عن الذات و تناسي المشاكل اليومية والمحبطة التي يعيشها الغابونيين.

ووجه الرئيس الغابوني دعوته للجمهور، بتشجيع منتخب بلادهم، للظفر باللقب الإفريقي الذي سيعتبر مفخرة رياضية تاريخية لهم، على حد قوله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد