الداودي يتوعد العابثين في جودة المواد الغذائية خلال شهر رمضان

توعد لحسن الداودي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة،  المتلاعبين والمضاربين في الأسعار والعابتين في جودة المواد الغذائية خلال شهر رمضان، بإتخاد  جميع الإجراءات الزجرية والتأديبية والمتابعات القضائية.

وحث الداودي على خلفية ترأسه، يوم الخميس 27 أبريل 2017 بمقر الوزارة، اجتماعا للجنة الوزاراتية المشتركة المكلفة بتتبع حالة تموين الأسواق والأسعار وعمليات المراقبة من أجل الوقوف على الحالة المرتقبة للتموين في الأسواق من المواد الأكثر استهلاكا خلال شهر رمضان المبارك.

وشدد الوزير على تكثيف عمليات المراقبة في الأسواق من طرف المصالح المحلية المختصة وأنها لن تتساهل مع أي تلاعب أو مضاربة في الأسعار أو غش في جودة المواد الغذائية، كما أن جميع الإجراءات الزجرية والتأديبية والمتابعات القضائية ستتخذ في حق المخالفين للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل وذلك حفاضا على سلامة وصحة المستهلكين وعلى قدرتهم الشرائية.

وأكد الداودي، خلال هذا الاجتماع، أن الحكومة اتخذت جميع التدابير الضرورية والإجراءات الاستباقية لضمان التموين العادي للأسواق بجميع المواد الأساسية خلال شهر رمضان، مبرزا أن مختلف التقارير التي استعرضها ممثلو القطاعات الوزارية تؤكد وبالأرقام تغطية العرض للطلب بشكل مريح وخاصة فيما يتعلق بالمواد الأكثر استهلاكا في رمضان.

كما استعرضت اللجنة تطور مستويات الأسعار المتعلقة بالمواد الغذائية خلال هذه السنة وإجراءات مراقبة الجودة والأسعار، حيث أوضحت أن وضعية الأسعار المرتقبة ستبقى مستقرة بحكم وفرة العرض.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد