الداودي: ارتفاع أسعار المواد الإستهلاكية في رمضان سببه الإقبال المتزايد للمغاربة

أكد لحسن الداودي، الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة، أن المواطنين المغاربة هم المسؤولون عن ارتفاع أسعار المواد الإستهلاكية قبيل حلول شهر رمضان المبارك.

وقال لحسن الداودي خلال جوابه في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اليوم الإثنين ، أن ظاهرتي الغش والفساد يكثران مع اقتراب الشهر الفضيل، موضحا أن هذه الإشكالية ليست متعلقة بالعرض بل في الطلب.

واعتبر الداودي أن الثقافة السائدة عند المغاربة بالإقبال المتزايد على شراء المواد الإستهلاكية في الأسبوع الأول قبل شهر رمضان، بالإضافة إلى الوسطاء، سببان رئيسيان في ارتفاع أسعار المواد الإستهلاكية.

وأشار الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة إلى أن الحكومة معبأة لمحاربة المواد الفاسدة و الإحتكار، مؤكدا في الوقت ذاته أن وزارته وضعت أرقاما هاتفية للإخبار عن تجاوزات السوق.

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد