الحكم بسجن في حق رئيسا جماعتين من البام

0

قضت محكمة الإستئناف يوم الثلاثاء الماضي بالسجن في حق رئيسا جماعتين قرويتين بمدينة وزان عن حزب الأصالة والمعاصرة.

وقد أصدرت المحكمة حكما ب10 سنوات سجنا لرئيس جماعة سيدي بوصبر، وأخيه عبد العزيز الصادق رئيس جماعة جرف الملحة، فيما يتابع الأب عبد الكريم الصادق بالسجن 8 سنوات، وحكمت المحكمة بمبلغ 45 مليون سنتيم للضحية، فيما يزال المتهمون خارج أسوار السجن إلى حدود نقض الحكم.

يشار إلى أن القضية تعود إلى عام 2009، حين تقدمت الخادمة في بيت المتهمين لبنى، بشاكية تتهم الأب بإغتصاب الذي نتج عنه الحمل، هذا المشكل الذي دفع الإبنين الى تزوير عقد زواج للمشتكية من طرف أحد العاملين عندهم، كما تعرضت الضحية للاختطاف ، إذ تم نقلها الى مدينة الدار البيضاء،محاولين بيع رضيعها، لإتلاف معالم الجريمة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد