إستعمال البراز في إنتاج “الدلاح” يستنفر السلطات بجهة مراكش

بعد الضجة التي احدتها خبر استعمال البراز البشري في تسميد التربة من أجل إنتاج البطيخ الاحمر “الدلاح” بإقليم شيشاوة، حلت الفرقة البيئية للدرك الملكي التابعة للقيادة الجهوية لمراكش، صباح اليوم لمعاينة الضيعة، وأخد عينات من أجل تحليلها بناءا على تعليمات وكيل الملك.

وحسب ما افادت به مصادر صحفية فإنه وبعد إعطاء العامل تعليماته للجنة خاصة لزيارة الضيعة، اعطى مجددا وكيل الملك بابتدائية امنتانوت تعليماته “للفرقة البيئة لدرك الملكي” التابعة لجهوية مراكش من أجل الانتقال الى الضيعة للتحقيق في حقيقة الأمر.

وكانت جريدة “المساء” قد كشفت في تحقيق لها عن وجود ضيعة فلاحية تستعمل منذ قرابة سنة تقريبا البراز البشري (فضلات) في إنتاج “الدلاح” وبعض الخضروات الأخرى.

 

Ads01
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد