أردوغان: إعتداء أعياد الميلاد محاولة لنشر الفوضى في البلاد

0

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، اليوم الأحد، أن الاعتداء الذي أوقع 39 قتيلا داخل ملهى ليلي في اسطنبول خلال الاحتفال بعيد رأس السنة يهدف إلى “نشر الفوضى في البلاد”.

وقال اردوغان، في بيان أصدرته الرئاسة، “يعملون من أجل تدمير المعنويات ونشر الفوضى في البلاد من خلال استهداف مدنيين بهجمات حاقدة كهذه”، وذلك في أول رد فعل له على الاعتداء. وبدأ الهجوم عندما قتل المهاجم شرطيا ومدنيا عند مدخل ملهى “رينا” الشهير بعد ساعة على حلول العام الجديد قبل أن يفتح النار عشوائيا بعدها على مئات الساهرين في الداخل.

ويأتي هذا الاعتداء بعد سلسلة من الاعتداءات الدموية في تركيا خلال العام 2016 استهدفت خصوصا انقرة واسطنبول ونسبت الى تنظيم (داعش) أو إلى المتمردين الأكراد. وتعهد اردوغان أن تواصل تركيا حملتها ضد الإرهاب.

وقال “تركيا مصممة على مواصلة حملتها ضد الإرهاب حتى النهاية وبذل كل الجهود اللازمة لضمان أمن مواطنيها والسلام في المنطقة”. وتابع اردوغان أن تركيا ستستخدم كل الوسائل العسكرية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية ضد “المنظمات الإرهابية” والدول الداعمة لها دون إعطاء تفاصيل عن المجموعات أو الدول التي يقصدها.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد