هذه تفاصيل استفزاز أغلالو لغريمها حسن لشكر

حاولت عمدت مدينة الرباط عاصمة الانوار أسماء أغلالو استفزاز غريمها ومنافسها على كرسي الرئيس الاشتراكي حسن لشكر، هذا الاخير الذي كان منافسا شرسا لها على كرسي عمدة الرباط والذي شهد صراعا حامي الوطيس بينهما .

يبدو ان هذه المنافسة لم تهدأ نارها بعد لدى أغلالو حين حاولت استفزاز حسن لحسن عند محاولة طرحه لسؤال خلال دورة اكتوبر العادية لمجلس الرباط مخاطبة اياها ” من هذا ؟ ، الا ان الاشتراكي حاول ضبط اعصابه وعدم مجارات أغلالو في سياستها الاستفزازية، لتطلب من أحد مستشاريها ان يخبرها عن اسم المستشار، لكن بعد ثواني من ذلك ، إعادة فعل استفزاز حين طلبت منهم قراءة اسمه الذي لم تستطع نطقه ربما لان صاحبه كان غريما شرسا .

وأوضحت مصادرنا أن أغلالو خاطبت لشكر قائلة ” ايوة عل سلامتك ملي جيتي “، بطريقة ارادت بها نعثه بالغياب عن الجلسات ، الا ان باقي المستشارين اخبرو اغلالو بحضوره الى جلسات المجلس.

وتابعت مصاردنا ” لم تتمكن العمدة من استفزاز فريق الاتحاد الاشتراكي كي يغادر الجلسة وابعاده عن التصويت بل كانت طريقتها و سياستها واضحة للعيان فقه اليها الاشتراكيون منذ انطلاق الجلسة “.

المصدر ميديا : لمياء الخلوفي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد