هذا ما لحق بمقتحمي أرضية ملعب لوجنيكي بموسكو في نهائي المونديال

عوقب أربعة أعضاء في مجموعة روسية بالسجن ل 15 يوما وذلك بعد اقتحامهم الملعب في نهائي كأس العالم روسيا 2018 بين فرنسا وكرواتيا يوم الأحد الماضي بموسكو.

واقتحم أربعة أعضاء من المجموعة المعارضة الملعب “لوجينكي” الذي احتضن نهائي المونديال بداية الشوط الثاني من المباراة في حضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومسؤولين كبار آخرين من كافة أنحاء العالم.

ومنع القاضي الأشخاص الأربعة من حضور أي أحداث رياضية لمدة ثلاث سنوات.

وقالت أولغا كوراتشيوفا أحد الأشخاص الأربعة المقتمحين للملعب، أن هذا الفعل كان يهدف إلى الترويج لحرية التعبير وإدانة سياسات الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد