مهدي بنسعيد يواصل زياراته الميدانية لأقاليم الجهة الشرقية

0

زار مهدي محمد بنسعيد وزير الثقافة والشباب والتواصل، إلى جانب عبد النبي بعيوي رئيس مجلس جهة الشرق، ومعاذ الجامعي والي الجهة، مدينة جرادة أمس الأحد، واطلع على سير أشغال المتحف المنجمي جرادة الذي يضم مرافق متحفية تعرف بالتراث اللامادي الصناعي للمملكة.

كما زار بنسعيد، المركز الثقافي للمدينة، متعرفاً على مرافقه، إذ سيتم الشروع في إعادة تأهيله لتقديم خدماته الثقافية والفنية لساكنة المدينة.

وفي سياق متصل، حل الوزير، بمدينة دبدو وزار حي “الملاح” الذي شهد تعايش بين اليهود المغاربة والمسلمين على غرار عدد من المدن المغربية. مطلعاً على سير أشغال تأهيل النسيج العتيق بدبدو وهو المشروع الذي سيكلف 37 مليون درهم بهدف خلق مسار سياحي ومعالجة الدور الآيلة للسقوط وترميم النسيج العتيق بالمدينة.

هذا وختم بنسعيد، خرجته الميدانية، بزيارة المركز الثقافي تاوريرت، حيث أعطى تعليماته للجهات المختصة باستئناف الأشغال المتوقفة منذ سنة 2012 حتى يكون جاهزا خلال ثلاث أشهر.

وبالنسبة لآخر زياراته في هذه الرحلة التي امتدت لخمسة أيام، فستكون بتاريخ يومه الاثنين 14 فبراير الجاري، حيث سيسجل بنسعيد زيارة منطقة تافوغات بإقليم بركان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد