ووفقاً لما تداولته صحف ووكالات عدة، أطلقت الصين، على القطار الجديد اسم “ماغليف”، والذي يستخدم تقنية الرفع المغناطيسي لتجنب الاحتكاك بالسكك الحديدية.

وحسب ما وصفته قناة “سكاي نيوز”، فقد بدت مقاعد الركاب داخل القطار كما لو كانت مقاعد درجة رجال الأعمال نظرا للفخامة الكبيرة المعتمدة في صناعتها.

تجدر الإشارة إلى أنه جاء الكشف عن القطار الجديد في مدينة تشينغداو الساحلية، شرقي الصين، حيث انطلق في أولى رحلاته، وسيكون متوفرا على نطاق واسع خلال 5- 10 سنوات.