فرض التأشيرة لدخول سبتة المحتلة يصل إلى البرلمان

0

وجه النائب البرلماني عبد النور الحسناوي، عن الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، بخصوص حرمان ساكنة عمالة المضيق الفنيدق من دخول مدينة سبتة المحتلة، وذلك عقب فرض السلطات الإسبانية تأشيرة على الراغبين في ولوج الثغر السليب.

وقال الحسناوي في نص سؤاله، إن ساكنة عمالة المضيق الفنيدق تفاجأت بالإجراءات الجديدة لدخول مدينة سبتة المحتلة، خلافا لما كان عليه الوضع قبل إغلاق المعبر.

وأضاف النائب البرلماني أن دخول سبتة اقتصر على حاملي تأشيرة “شنغن”، مما خلف استياءا كبيرا لدى الساكنة المحلية التي لها ارتباط تاريخي بالثغر المحتل، خاصة وأنها انتظرت فتح المعبر الحدودي لأكثر من سنتين لزيارة عائلتها وذويها.

وطالب الحسناوي ناصر بوريطة، بالكشف عن الإجراءات التي ستتخذها الوزارة لتمكين ساكنة مدن مارتيل والمضيق والفنيدق من دخول مدينة سبتة المحتلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد