علي أزحاف يوقع جديده الشعري بالمعرض الدولي للكتاب

0

ينتظر أن يوقع الشاعر والقاص علي أزحاف ديوانه الشعري الذي يحمل عنوان “الظلام في الأصل صياد”، يوم الخميس 9 يونيو، بالمعرض الدولي للنشر والكتاب في دورته 27 بالرباط.

وتتوازى في هذا المؤلف الشعري الصادر عن منشورات المتوسط -إيطاليا عوالم خارجية كثيرة مع عالم الذات الداخلي، حيث تتحول الجمل الشعرية إلى جسور، والكلمات إلى خطوات نقطعها ذهابا وإيابا بين الضفتين دون الحاجة إلى قاموس، أو دليل جغرافي بين تضاريس الكتابة، تكفينا الجملة الأولى من أول قصيدة كدليل لقراءة باقي الكتاب: “لا تفكر كثيرا في كل الحروب والهزائم/ فكِّر فقط في تلك التفاصيل الصغيرة …”.
ويراهن الشاعر علي أزحاف على أن تكون صورة الذات عاكسةً لذوات عديدة، تدور في فلك تلك العوالم المتشابكة، المحطمة، الغارقة تفاصيلها في الأسى والقسوة. بينما يكبر الرهان حين تخرج هذه القصائد متلبسة بلغة شفافة وأنيقة، كتبت لتكون الطرق المضيئة في كامل الكتاب، ترافقها الموسيقى وبقايا الحب الشفيف، حتى وهي تقدم التحذيرات: «أنتَ أيُّها الدرويشُ الصغير/ لا تَدَعِ الظلامَ يسجنُ روحكَ».

وصدرت المجموعة الشعرية الجديدة للشاعر المغربي علي أزحاف، في 160 صفحة من القطع الوسط، ضمن سلسلة “براءات”، التي تصدرها الدار وتنتصر فيها للشعر، والقصة القصيرة، والنصوص، احتفاءً بهذه الأجناس الأدبية.

تجدر الإشارة إلى أن علي أزحاف شاعر وقاص مغربي من مواليد مدينة الناظور، يعمل صحفيا بالإذاعة والتلفزة المغربية ومن بين إصداراته: نخب البحر (مجموعة قصصية) 2008 (ط2 عام 2015)، وترانيم بوذا الصغير (شعر) 2015، ويستبد بالحديقة الفراغ (شعر) 2016، وتحت جلدي مقبرة (شعر) 2017، طرق بسيطة لفهم العالم (شعر) 2018.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد