شفشاون .. السلطات تلجأ إلى الاستعانة بجرافة من أجل إنقاذ طفل سقط في بئر ضيق جدا

0

اضطرت السلطات بمدينة شفشاون إلى الاستعانة بجرافة من أجل إنقاذ طفل سقط في بئر ضيق جدا يتجاوز عمقه 60 مترا بجماعة تامروت، وذلك بعد أن باءت جميع محاولات إنقاذه بالفشل.

وحسب ما أفادت به مصادر محلية، فإن الطفل البالغ من العمر خمس سنوات لازال على قيد الحياة بعد مرور حوالي 20 ساعة على سقوطه في البئر منذ أمس الثلاثاء.

وأضافت ذات المصادر أن السلطات قامت بإنزال هاتف مربوط بحبل إلى قعر البئر مع تشغيل الفيديو، ليتبين بعدها أن الطفل جالس في الأعماق ولازال على قيد الحياة.

وكشفت المصادر عينها أن شابا نحيف البنية تطوع من أجل النزول إلى قعر البئر بعد ربطه بحبل، وذلك بعد أخذ إذن وكيل الملك إلا أنه تمكن من الوصول إلى عمق 30 مترا فقط، بسبب ضيق البئر وكثرة الأتربة.

Aucune description disponible.

ولجأت السلطات إلى قرار حفر البئة رغم خطورة الأمر كحل أخير من أجل إنتقاذ الطفل وسط حالة من الترقب من طرف أسرته والساكنة من أجل إخراج الطفل سليما معافى.

وتعرف جماعة تمروت بوعورة تضاريسها، الشيئ الذي يصعب من مأمورية السلطات وعناصر الوقاية المدنية، من أجل الوصول إلى عين المكان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد