رغم التحذيرات من الصين .. رئيسة مجلس النواب الأميركي تصل إلى تايوان

0

وصلت طائرة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، مساء الثلاثاء، إلى العاصمة التايوانية تايبيه، رغم التحذيرات الصينية من هذه الزيارة.

وأظهرت صور مباشرة رئيسة مجلس النواب الأمريكي، المسافرة على متن طائرة عسكرية أميركية، تصل إلى مطار سونغشان في تايبيه، فيما يستقبلها وزير الخارجية التايواني جوزف وو.

وتعتبر بيلوسي أرفع مسؤول أميركي منتخب يزور تايوان منذ رئيس مجلس النواب السابق نيوت غينغريتش عام 1997.

وترى بكين أن زيارة مسؤول أميركي رفيع المستوى، والتي قد تكون الأولى في نحو 25 عاما، تحمل اعترافا ضمنيا من أميركا باستقلالية تايوان، والتي تعتبرها الصين جزءا أساسيا من أرضها.

وحذرت الصين من زيارة بيلوسي لتايوان، التي تتمتع بحكم ذاتي وتعتبرها بكين جزءا من البلاد.

وعلقت وزارة الخارجية الصينية على زيارة بيلوسي لتايوان بالقول: “نتمنى أن تتفهم أميركا حساسية الموقف.. سنرد بحزم إذا زارت بيلوسي تايوان”.

وأكدت واشنطن أن رئيسة مجلس النواب الأميركي من حقها أن تجري الزيارة في حال أرادت ذلك.

وأفاد الإعلام الصيني بأن الجيش نشر أعدادا كبيرة من الآليات العسكرية قبالة سواحل تايوان.

وخلال مكالمة هاتفية يوم الخميس الماضي، حذر الرئيس الصيني شي جين بينغ الرئيس الأمريكي جو بايدن من أن واشنطن يجب أن تلتزم بمبدأ صين واحدة و “أولئك الذين يلعبون بالنار سوف يموتون بها”.

من جهتها، حذرت روسيا، اليوم الثلاثاء، الولايات المتحدة من زيارة نانسي بيلوسي لتايوان، مشيرة إلى أن إقدامها على الذهاب إلى تايوان يعد “عملا استفزازيا” يضع أميركا في مسار تصادمي مع الصين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد