وضع حجر الاساس لسفارة المغرب بالكوت ديفوار وسط حضور ايفواري بارز

 أكدت وزيرة الدولة الإيفوارية، وزيرة الشؤون الخارجية والاندماج الإفريقي والمغتربين في الخارج كانديا كاميسوكو كامارا، امس الجمعة بأبيدجان، بمناسبة حفل على العلاقات الممتازة والعريقة التي تربط البلدين.

وقالت كامارا التي حرصت على حضور حفل وضع الحجر الاساس للمقر الجديد لسفارة المملكة المغربية في كوت ديفوار، “يسعدني كثيرا أن أشارك في هذا الحفل الكبير لإطلاق أشغال بناء المقر الجديد لسفارة المملكة المغربية في كوت ديفوار.

بالنسبة لي ، هذا حدث يكتسي رمزية كبيرة ويعكس بالتأكيد العلاقات الممتازة والعريقة التي تربط كوت ديفوار والمغرب “.

وجدير بالذكر أن جلالة الملك يولي اهتماما خاصا بالدول الافريقية ويحث دائما على ضرورة الاهتمام بكل مامن شأنه تقوية العلاقات المغربية الافريقية وهو الأمر الذي لا يظهر في احتفالات العديد من السفارات ببلادنا بأعيادهم الوطنية حيث يغيب أي تمثيل ديبلوماسي وازن كما حصل مؤخرا في العيد الوطني لدولة الكوت ديفوار والذي لوحظ غياب أي تمثيلية ديبلوماسية او سياسية رفيعة المستوى ، وقد سبق للعديد من الديبلوماسيين الايفواريين أن استغربوا هذا التهميش الغريب ، معتبرين أن هذا الأمر عكس التوجهات الملكية الرامية الى تعزيز العلاقات بين الدول الافريقية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد