تنظیم ندوة صحفية بمناسبة انطلاق النسخة السادسة من برنامج أكاديمية الريادة

دأبت شبكة الرواد الشباب، سنويا، على تنظيم برنامج أكاديمية الريادة الهادف إلى تقوية وتعزيز قدرات ومعارف الشباب في مجالات الريادة والمشاركة السياسية والمواطنة، حيث تتخرج كل سنة دفعة مكونة من ثلاثون شابا وشابة مجتازون لكل مراحل البرنامج الذي ينطلق بسلسلة من الورشات التكوينية، ويمر عبر مجموعة بؤرية حول القيمة المؤطرة للنسخة وإصدارات عربية عبارة عن سلسلة من الفيديوهات تبسط المفاهيم والمساطر المرتبطة بالمشاركة السياسية والمواطنة ثم هاكاتون لربط النظري بالتطبيقي (نشاط تنافسي بين ثلاث فرق من المشاركات والمشاركين)، كما تختتم كل نسخة بإصدار دليل يساهم في تبسيط وشرح المفاهيم والأفكار الأساسية المرتبطة بالنسخة (كدليل المشاركة الانتخابية في المغرب، بارومتر الديمقراطية…الخ).

وستتمحور هذه النسخة من أكاديمية الزيادة حول تمكين الشباب من آليات التعبئة الجماعية (آليات الترافع الميدانية والرقمية) لمعالجة الفوارق الاجتماعية، حيث تقدم هذه النسخة برنامجا تكوينيا يلمس مجموعة من المجالات (التقاطعية، القوارق الاجتماعية في المغرب، تقنيات التواصل والتفاوض، تقنيات الترافع…)، بالإضافة للمجموعة البؤرية حول الفوارق الاجتماعية بالمغرب ونسخة جديدة من الهاكاتون السياسي الذي سيكون فرصة للخروج بثلاث حملات ضد ثلاث أنواع من الفوارق الاجتماعية في المغرب بالإضافة لإصدار دليل حول نفس الموضوع.

في هذا السياق، نظمت شبكة الرواد الشباب، يوم أمس السبت ندوة صحفية لتقديم حصيلة نسخ مشروع أكاديمية الريادة، لعرض أهم إصداراتها المرئية والورقية بالإضافة لإعطاء الانطلاقة الرسمية للنسخة السادسة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد