تسليم جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب للفائزين

مسقط – محمد سعد

بتكليفٍ سامٍ من السُّلطان هيثم بن طارق سلطان عُمان، قام معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي رئيس مجلس الدولة بتسليم جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب في دورتها التاسعة ٢٠٢٢م للفائزين بها.

وخُصّصت الجائزة هذه المرة للعُمانيين في مجالات تحقيق التراث العُماني في فرع الثقافة، والفرق المسرحية في فرع الفنون، والمقالة في فرع الآداب، وذلك في حفل أقيم بنادي الواحات بالعذيبة.
اشتمل الحفل على كلمة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم ألقاها سعادة حبيب بن محمد الريامي رئيس مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم استعرض فيها بدايات الجائزة ومسيرتها خلال الأعوام الماضية وتوجه بالتهنئة للفائزين.

كما تم خلال الحفل عرض فيلم عن الجائزة والدورات الماضية وتفاصيل الترشح لها وآلية عمل اللجان.

ونال شرف الفوز بالجائزة في فرع الثقافة في مجال تحقيق التراث العُماني الباحث حارث بن محمد البطاشي بتحقيقه لكتاب “تمهيد قواعد الإيمان وتقييد شوارد مسائل الأحكام والأديان” للشيخ المحقق سعيد بن خلفان الخليلي، فيما نالت فرقة “مسرح الدنّ للثقافة والفن” الجائزة في فرع الآداب في مجال الفرق المسرحية بمسرحيتها “قرن الجارية”، أما فرع الآداب في مجال المقالة فكان الفوز بالجائزة من نصيب الكاتبة الدكتورة مُنى بنت حبراس السليمية.
كما سيحصل الفائزون بالجائزة في هذه الدورة المخصصة للعُمانيين فقط على وسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب، إضافة إلى مبلغ مالي.
وبلغ مجموع الأعمال التي استوفت متطلبات الترشح ٩٦ عملًا، توزّعت على ١١ مشاركة في مجال تحقيق التراث العُماني، و١٢مشاركة في مجال الفرق المسرحية، و٧٣ مشاركة في مجال المقالة.
وقد أعلن رئيس مجلس الدولة مجالات الدورة العاشرة ٢٠٢٣م، والتي ستكون تقديرية يُتاح التنافس فيها للعُمانيين إلى جانب إخوانهم العرب وهي مجال دراسات الإعلام والاتصال عن فرع الثقافة ومجال الإخراج السينمائي عن فرع الفنون ومجال الرواية عن فرع الآداب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد