بلد آسيوي يسجل انخفاضا قياسيا في عدد المواليد الجدد

0

انخفض عدد المواليد الجدد في كوريا الجنوبية، إلى مستوى قياسي، خلال شهر نونبر من العام الماضي، وسط تباطؤ في النمو الاقتصادي بالبلاد.

وأظهرت بيانات صادرة عن وكالة الإحصاء الكورية، أنه تم تسجيل ما مجموعه 19 ألفا و800 من المواليد الجدد خلال شهر نونبر الماضي، بانخفاض قدره 1.3 بالمائة عن الشهر نفسه من العام الذي سبقه. وتعاني كوريا الجنوبية من انخفاض مزمن في عدد المواليد حيث يتأخر العديد من الشباب أو يتخلون عن الزواج و الإنجاب، وذلك وسط تباطؤ اقتصادي وارتفاع في أسعار السكن.

وكان معدل الخصوبة الإجمالي في كوريا الجنوبية قد بلغ انخفاضا قياسيا، ب 0.84 بالمائة خلال سنة 2020، وهو العام الثالث على التوالي الذي يسجل فيه هذا المعدل أقل من 1 بالمائة.

وأوضحت الوكالة أن عدد السكان سجل انخفاضا قياسيا بلغ 8626 فردا في نونبر، وذلك للشهر الخامس والعشرين على التوالي، وسط تسارع في نسبة الشيخوخة.

وكانت كوريا الجنوبية قد أعلنت عن أول انخفاض طبيعي في عدد السكان في عام 2020، حيث فاق عدد الوفيات عدد المواليد الجدد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد