بعد دخوله في غيبوبة الفنان محمد الغاوي يجري عملية دقيقة على الراس

يجرى الليلة الفنان محمد الغاوي عملية دقيقة في الراس بعد تعرضه لنزيف داخلي في المخ ادى الى تعرضه للغيبوبة مما عجل بنقله للمستشفى العسكري بالعاصمة الرباط.وقد ولد محمد الغاوي بمدينة سلا سنة 1956 وترعرع بها. اهتم بالموسيقى منذ طفولته حيث انظم إلى فرقة «الجيل الصاعد» عن سن السابعة، ثم التحق ببرنامج «مواهب» التي كان يشرف عليه الفنان عبد النبي الجيراري.

أمضى الغاوي في ذلك البرنامج 10 سنوات جاور فيها عدة فنانين سيشكلون الجيل الجديد من الموسيقى المغربية مثل محمود الإدريسي والبشير عبدو وليلى غفران وعز الدين منتصر ومحمد بلخياط. يحكي محمد الغاوي أنه كان يتلقى مبلغ 60 درهم أسبوعيا يساعد به والدته، كما كان يشارك في تنشيط الأعراس.

سنة 1979, شارك الغاوي في مسابقة «ّأضواء المدينة» والتي نظمتها الإذاعة الوطنية. فاز محمد بجائزة أحسن صوت رجالي عن أغنية «مضناك جفاه مرقده» للموسيقار محمد عبد الوهاب، بينما فازت الفنانة رجاء بلمليح بجائزة أحسن صوت نسائي عن أغنية «وحقك أنت المنى والطلب» لأم كلثوم. كانت الجائزة هي أن تعمل دار الإذاعة على تسجيل أغنية للفائز، حيث سجل الغاوي أغنيته المعروفة «الغربة والعشق الكادي» من كلمات علي الحداني، وكانت تلك هي بدايته الحقيقية في مجال الفن.

بالموازاة مع أدائه للأغاني، عمل محمد الغاوي محافظا في ستوديو برنامج «مواهب» المتخصص في اكتشاف المواهب الشابة، ثم مدرسا للتعليم الأولي فالإعدادي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد