انتخابات المجلس الوطني للصحافة…الفدرالية المغربية لناشري الصحف تراسل بنسعيد

0

وجهت الفدرالية المغربية لناشري الصحف، مراسلة إلى وزير الثقافة والشباب والتواصل، المهدي بنسعيد بخصوص انتخابات المجلس الوطني للصحافة.

وأوردت الفدرالية في المراسلة: “نكاتبكم بخصوص انتخابات المجلس الوطني للصحافة الذي تم انتخابه في أول ولاية له في 18 يونيو 2018. فبناء على المادة 6 من القانون 90.13 المتعلق بإحداث المجلس والتي تنص على تجديد انتداب أعضاء المجلس كل أربع سنوات، فإن المجلس قد يكون أكمل ولايته القانونية، وعلى أقصى تقدير يمكن اعتبار تاريخ 5 أكتوبر نهاية لولاية المجلس إذا أخذنا بعين الاعتبار تاريخ تنصيبه وانتخاب رئيسه”.

وأضاف ذات المصدر: “واعتبارا لما تتطلبه عملية الإعداد التقني واللوجستيكي لانتخابات المجلس الضرورية لاستمرارية شرعيته، من ضبط وتدقيق قد يتطلب أسابيع طويلة، فإننا نهيب بكم، كالمنظمة الأكثر تمثيلية لناشري الصحف، والتي حازت على 100 في المائة من مقاعد الناشرين في الانتخابات السابقة، بأن تفعلوا المادة 54 من القانون 90.13 ، وتراسلوا الجهات المعنية بالإشراف على الانتخابات تحت رئاسة قاض منتدب من طرف المجلس الأعلى للسلطة القضائية، حتى لا تجد هذه المؤسسة الفتية نفسها بداية من أكتوبر في حالة شلل ناتج عن انعدام شرعية استمرارها إذا لم تجر الانتخابات في وقتها”.

وختمت الفدرالية بالقول: “واثقون سيدي الوزير من حسكم الديموقراطي وانسجامكم مع المقتضيات الدستورية وخصوصا الفصل 28 الذي أكد على أن “السلطات العمومية تشجع على تنظيم قطاع الصحافة بكيفية مستقلة، وعلى أسس ديموقراطية”، وفي انتظار تجاوبكم تقبلوا سيدي الوزير فائق عبارات الاحترام والتقدير”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد