الخميسات: 400 مستفيد من حملة طبية لمواجهة البرد

0

الخميسات : ياسين الحاجي

استفاد أزيد من 400 شخص يمثلون مختلف الأعمار شيب و شباب نساء و رجال بدوار أيت كنون جماعة أيت أوريبل إقليم الخميسات يومه السبت 21 يناير 2017، من حملة طبية مجانية سهرت على تنظيمها “جمعية من أجلك” القادمة من مدينة مكناس بشراكة مع “جمعية إشراق للتنمية و التضامن” و ذلك تزامنا مع موجة البرد التي تشهدها مختلف مدن المملكة المغربية.

و قد استفاد كل المرضى الذين حجوا إلى القافلة الطبية من مختلف الدواوير المجاورة مثل دوار ايت كنون، ايت سليمان، ايت ايكو، ايت حدو براهيم – استفادوا – من عدة فحوصات طبية تخص الطب العام و طب النساء و طب الأسنان.

هذا و قد جندت اللجنة المنظمة طاقما طبيا ذو كفاءة مهنية يمتاز بروح المبادرة و التطوع من أجل إنجاح القافلة الطبية حيث ضم طاقمها أربع أطباء في الطب العام و طبيبتين في طب النساء و طبيب أسنان، إضافة إلى صيدلية متنقلة مجهزة بمختلف الأدوية المهمة و الضرورية التي لبت كل احتياجات اللازمة للساكنة.

و تزامنت القافلة الطبية مع موجة البرد التي تشهدها مدن المملكة حيث يضعف جهاز المناعة في هذا الطقس و يصبح جسم الإنسان أكثر عرضة للإصابة بعدة أمراض من بينها الزكام و التهاب الحنجرة و السعال و التهاب المسالك التنفسية حيث شكلت هذه الأمراض أغلب الحالات التي حج من أجلها المرضى للعلاج.

و بالموازاة مع الحملة الطبية التي استغرقت يوما بأكمله تم تنظيم دورات تكوينية لفائدة ساكنة المنطقة حول موضوع العمل الجمعوي و دوره في بناء الذات و المجتمع، كما تم تنظيم عدة عروض تربوية و ورشات ثقافية فنية لفائدة أطفال المنطقة، إضافة إلى رسم جداريات بمجموعة مدارس ايت موسى ابراهيم فرعية ايت كنون، و تم إهداء عدة كتب للمؤسسة لخلق خزانة تتيح للمتعلمات و المتعلمين الاستفادة منها و اغناء رصيدهم الفكري.

و في حوار خصت به الموقع ذكرت المسؤولة عن القافلة الطبية الأستاذة فردوس بلحسين أن هذه الحملة الطبية تعتبر هي الثانية من نوعها بدوار أيت كنون بعد نجاح النسخة الأولى، و أضافت أن من بين أهدافها تقريب الخدمات الصحية من الفئات الاجتماعية بإقليم الخميسات و تسهيل الولوج إلى العلاج، موجهة في ذات الوقت كلمة شكرا لكل من ساهم في إنجاح هذه البادرة الإنسانية سواء من بعيد أو قريب.

و لعبت السلطة المحلية بجماعة أيت أوريبل دورا مهما خلال مراحل القافلة الطبية من حيث التنسيق و المواكبة تحت إشراف قائد الجماعة السيد أحمد الداودي، إلى جانب مصالح الدرك الملكي، ناهيك عن المساندة التطوعية التي أبداها شباب المنطقة.

و تجدر الإشارة إلى أن القافلة الطبية شهدت نجاحا باهرا لا على المستوى التنظيمي أو الخدمات الطبية المجانية المقدمة لفائدة الساكنة التي استحسنت هذه البادرة الإنسانية و تمنت تكرارها في مناسبة عدة خاصة و أن الإقليم يفتقر إلى مراكز صحية في المستوى من أجل الحق في العلاج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد