البرلمان العربي يدعو إلى تكثيف الجهود للحد من خطاب الكراهية

ؤل
وشدد البرلمان العربي ،في بيان بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة خطاب الكراهية الذي يوافق 18 يونيو من كل عام ، على ضرورة تضافر جهود المنظمات الدولية والمؤسسات التشريعية من أجل صياغة تشريعات تسهم في الحد من انتشار هذه الظاهرة، وذلك في ضوء الاستراتيجية الأممية التي تهدف للحد من وإنهاء خطاب الكراهية.

وأوضح البيان أن الاستراتيجية الاممية تمثل إطارا شاملا لمعالجة أسباب وآثار هذه الظاهرة في ضوء المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

وقال رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي، إن العالم بات مضطربا بالقدر الذي يستوجب معه التعجيل باتخاذ خطوات تنفيذية للحد من خطاب الكراهية، مشددا على ضرورة إذكاء الوعي بمخاطر خطاب الكراهية بغرض منعه وإنهائه بجميع أشكاله، وذلك من خلال إطلاق البرامج والمبادرات التثقيفية، والبحوث الرامية إلى فهم الأسباب الجذرية لهذه الظاهرة ومعالجتها.

وأكد العسومي أن خطاب الكراهية يسهم في تأجيج الخوف والانقسام ويحرض على العنف ويفاقم التوترات ويعيق جهود الوساطة والحوار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد