الاعلام الكيني يتطرق لاوجه التعاون مع المغرب

أكد سفير جلالة الملك بكينيا، عبد الرزاق لعسل، أن المغرب وكينيا مدعوان إلى تعزيز علاقاتهما الثنائية في مختلف المجالات.

وأكد الدبلوماسي المغربي ، في تصريحات لصحيفة « إيست أفريكان » الكينية، نشرت امس السبت، بمناسبة قرار الرئيس الكيني وليام روتو العدول عن اعتراف بلاده بـ « الجمهورية الصحراوية » المزعومة، أن المغرب، الذي أعرب عن سعادته بالنموذج الاقتصادي للرئيس روتو، بمقدوره تقديم دعم كبير في مجال الأمن الغذائي، اعتبارا لكونه أكبر منتج للأسمدة في العالم.

وأشارت الصحيفة في هذا الصدد إلى أن الرئيس الجديد قد تعهد بضمان توفير أسمدة بأسعار أرخص، مبرزا أن هدفه يتمثل في تحسين إنتاج الغذاء وضمان الأمن الغذائي على المدى الطويل، علاوة على خفض أسعار المواد الغذائية بشكل فوري.

وبخصوص المجالات التي يمكن أن تشهد تعاونا مثمرا بين البلدين، استشهد السيد لعسل بقطاع السكن الاجتماعي حيث بمقدور المغرب تقاسم تجربته الناجحة في هذا المجال، مبرزا أن المملكة يمكن أن تستفيد، بالمقابل، من » الخبرة الكينية الواسعة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لا سيما في رقمنة القطاع البنكي « .

وأبرزت الصحيفة أنه بإمكان كينيا استغلال المكاسب الهامة التي توفرها أسواق الشاي والقهوة بالمغرب، مضيفا أن نيروبي يمكن أن تستلهم أيضا من قطاع السياحة المغربي الذي يجذب 14 مليون سائح سنويا.

المصدر ميديا : المحجوب الأنصاري

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد