مهتمون بقضية الصحراء المغربية غاضبون من صمت الوردة عن تصريحات البرلمانية السويدية

أكد الناطق الرسمي باسم حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية يونس مجاهد في تصريح للمصدر ميديا، بأنه يجب الجلوس مع الكاتب الأول لحزب الوردة ادريس لشكر لمناقشة التصريحات الاخيرة لرئيسة مجموعة “الصحراء الغربية ” غيت غوتيلاند، عن حزب الإتحاد الإشتراكي السويدي الحاكم ، وهي التصريحات المعادية للصحراء المغربية .

وتابع يونس مجاهد” حاليا لا وجود لأي تواصل بين الإشتراكيين المغاربة و الإشتراكيين السويديين “.

في ذات السياق عبر مجموعة من المهتمين بشأن الصحراء المغربية عن إستياءهم لتأخر الإشتراكيين المغاربة عن الوقوف في وجه رئيسة مجموعة “الصحراء الغربية ” داخل البرلمان الأوروبي، مضيفين :” أن القضية الوطنية تسبق تهافت الإتحاد الإشتراكي لأكل الكعكة الحكومة “.

وجدير بالذكر أن الإتحاد الإشتراكي يعيش نوعا من الغضب المهتمين بالمشهد السياسي بالمغرب، و لاسيما بعد محاولة إدريس لشكر دفع إبته خولة لشكر لتولي منصب وزاري حسب ما تداولته بعض المنابر الإعلامية .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد