اتحاد جدة يقرر اللجوء إلى القضاء بسبب حمد الله

قرر نادي اتحاد جدة السعودي لكرة القدم، اللجوء إلى القضاء، وذلك إثر القرار الصادر من لجنة الاحتراف، القاضي بتوقيف لاعبه الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله لمدة 4 أشهر إضافة إلى بعض مسؤوليه.

وأفاد بلاغ اتحاد جدة بأنه بدأ فعليا، الخطوات القانونية ضد القرار الصادر من لجنة الاحتراف تجاه الناديه ومسؤوليه ولاعبه المغربي عبد الرزاق حمد الله.

وأضاف بلاغ النادي السعودي: “إشارة إلى القرار الصادر من لجنة الاحتراف تجاه النادي ومسؤوليه ولاعبه، نؤكد للمجتمع الرياضي المهتم بتفاصيل هذه القضية، أن مجلس إدارة النادي بدأ فعليا الخطوات القانونية، الكفيلة بالمحافظة على حقوق النادي ومنسوبيه في مقاضاة جميع من تسبب في الإضرار بنادي الاتحاد، من أشخاص داخل وخارج المنظومة الرياضية”.

وتابع البلاغ: “نحن على ثقة بأن العدالة ستقول كلمتها في آخر المطاف في هذه القضية، وأن الحكم مازال ابتدائيا، وسنواصل تحركنا القانوني لآخر درجات التقاضي المتاحة أمام الجهات الرياضية وغير الرياضية، بشقيها الجنائي والمدني، مع العلم بأن القضية منظورة حاليا لدى الفيفا، بنفس الأطراف والموضوع والسبب، خصوصا وأنها ذات بعد دولي”.

وكانت لجنة الانضباط في الاتحاد السعوي لكرة القدم قد قررت توقيف عبد الرزاق حمد الله لمدة 4 أشهر عن ممارسة أي نشاط كروي، مع تغريمه مبلغ 300 ألف ريال سعودي.

كما تقرر إيقاف حامد بن موسى البلوي، المدير التنفيذي في اتحاد جدة، لـ6 أشهر، ومشعل بن أحمد السعيد، مدير الفريق الأول في الاتحاد لمدة 3 أشهر، إضافة إلى حرمان النادي من التعاقدات لفترة تسجيل واحدة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد