الداخلة..إتلاف أزيد من 3.4 أطنان من مخدر الشيرا

قامت السلطات المختصة، اليوم الأربعاء بضواحي الداخلة، بحرق وإتلاف ما مجموعه ثلاثة أطنان و442 كيلو غرام من مخدر الشيرا وكميات مهمة من المواد المحظورة والمهربة.

ووفقا للمديرية الجهوية الجمركية للجنوب، فقد شملت عملية الإتلاف 33 طن و493 كيلو غرام من المعسل، و425 ألفا و580 علبة من السجائر، و55 كيلوغرام من مسحوق التبغ، و920 غرام من مخدر الكيف، و17 قرصا مهلوسا.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه العملية، التي جرت في المطرح المراقب لبلدية الداخلة والجماعة القروية العركوب (إقليم وادي الذهب)، همت كذلك إتلاف 19 ألف و839 وحدة من شواحن بطاريات الهاتف المحمول، و50 ألف وحدة من شواحن ولاعات السجائر للسيارات، و1293 وحدة قواطع الكهرباء.

وجرى إتلاف هذه المواد، التي تم حجزها خلال الأشهر المنصرمة من قبل مختلف المصالح الأمنية على مستوى جهة الداخلة – وادي الذهب، بحضور ممثلين عن السلطات المحلية ومختلف المصالح الأمنية، تحت إشراف النيابة المختصة.

وقال الآمر بالصرف بالنيابة لدى مديرية الجمارك بالداخلة، توفيق بوخروف، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء وقناتها الإخبارية (M24)، إن هذه المواد المحظورة تم ضبطها من طرف الجمارك وباقي المصالح الأمنية، تحت إشراف ممثل النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بوادي الذهب.

وأضاف السيد بوخروف أن عمليات الحجز هاته تأتي في سياق الجهود الحثيثة التي تبذلها المصالح المختصة، بهدف مكافحة التهريب والاتجار الدولي في المخدرات.

من جهته، قال نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بوادي الذهب، محمد زراد، إن هذه العملية تندرج في إطار المجهودات التي تبذلها مختلف المصالح الأمنية من أجل محاربة الاتجار في هذه المواد المحظورة، بالنظر إلى نتائجها الوخيمة على الاقتصاد الوطني وصحة وسلامة المواطنين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد