ووفقاً لذات المصادر، عاش أهالي بلدة أنصار الجنوبية بلبنان ليلة عصيبة قبل أن يتم تحديد مكان الأم المغدورة وبناتها الثلاثة، حتى تم استخراج جثثهن التي كانت مدفونة بين بلدتي أنصار وزرارية جنوب لبنان.

وتجدر الإشارة إلى أن قصة اختفاء الأم وبناتها الثلاثة، خلقت جدلاً واسعاً بالصفحات النشطة بمختلف وسائل التواصل الإجتماعي، بلبنان، وهو الأمر الذي جعل القضية قضية رأي عام، شغلت بال الكثيرين.

شاهد أيضاً: