أحزاب الأغلبية بالرباط تؤكد الالتزام بالتعاون والعمل على التنزيل الترابي للأوراش التنموية

0

احتضن منزل الأستاذ عبد الإله البوزيدي عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال منسق الحزب بالرباط-الخميسات، ورئيس مجلس مقاطعة أكدال الرياض، يوم الثلاثاء 25 يناير الجاري، اجتماعا تنسيقيا للأحزاب السياسية المشكلة للأغلبية في المجالس المنتخبة بمدينة الرباط، شارك فيه السيد سعد بنمبارك المنسق الجهوي للتجمع الوطني للأحرار بجهة الرباط سلا القنيطرة والسيد رشيد العبدي عن حزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس مجلس جهة الرباط-سلا- القنيطرة، والسيدة أسماء اغلالو رئيسة مجلس جماعة الرباط، والسيد عبد العزيز الدرويش رئيس مجلس عمالة الرباط.

وقد خصص هذا الاجتماع لتدارس وتقييم مرحلة ما بعد الاستحقاقات الانتخابية التشريعية والجماعية ليوم 8 شتنبر2021، وحصيلة تدبير انتخاب وتسيير مختلف هياكل مجالس الجماعات والمقاطعات ومجالس الجهات والعمالات والأقاليم، ومنجزات المشروع الملكي” الرباط مدينة الأنوار، عاصمة المغرب الثقافية”، وكذا بحث آليات التنزيل الترابي للبرنامج الحكومي 2021-2026 بما يسهم في تحقيق الدولة الاجتماعية والنموذج التنموي الجديد، واستشراف آفاق العمل المشترك على المستوى الترابي بعاصمة المملكة بالإضافة إلى عدد من المستجدات الوطنية والمحلية.

وقد عبر المشاركون في هذا الاجتماع عن اعتزازهم بنجاح محطة الاستحقاقات الانتخابية التي عرفتها بلادنا يوم 8 شتنبر2021 والنتائج الإيجابية التي بوأت أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال المراتب الثلاثة الأولى، في تعبير قوي عن ثقة المواطنات والمواطنين في مرشحيها وبرامجها الانتخابية.

كما تم التنويه بأهمية التنسيق بين مكونات الأغلبية على مستوى تشكيل هياكل المجالس المنتخبة على مستوى الجهة والعمالة والجماعة والمقاطعات، وكذا الغرف المهنية.

وقد أجمع الحاضرون على ضرورة التشاور الدائم فيما بينهم والعمل وفق رؤية تشاركية وموحدة ومندمجة، واتفقوا على عقد الاجتماعات التنسيقية بصفة منتظمة ودورية، والالتزام بحل الخلافات من داخل آليات التنسيق بين مكونات الأغلبية.

كما شددوا على الارتقاء بمستوى أداء المستشارات والمستشارين المنتمين لأحزاب الأغلبية بالجهة وضمان التزامهم بقرارات هيئات التنسيق، وكذا انخراطهم الفعال في إحداث التغيير الذي تتطلع له ساكنة عاصمة المملكة.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا اللقاء يندرج في إطار تفعيل قرار قيادات الأحزاب الثلاثة المتعلق بالتعاون والعمل على تشكيل الأغلبية داخل المجالس المنتخبة، وتقوية مؤسساتها وخلق الانسجام والاستقرار داخلها، وكذا مضامين ميثاق الأغلبية الحكومية الموقع بتاريخ 07 دجنبر 2021، الذي حث على التنسيق الدائم بين مكونات الأغلبية وهيئاتها، والحرص على تحقيق الالتقائية والتكامل بين العمل الحكومي وعمل المجالس الترابية لتنزيل مقتضيات النموذج التنموي الجديد ومضامين البرنامج الحكومي 2021-2026 على المستوى الترابي تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد