لاركو .. ” نطالب باطلاق سراح معتقلي الراي.. واعادة النظر في الضريبة القارة على استيراد البترول”.

0

اكد بوبكر لاركو رئيس المنظمة المغربية لحقوق الانسان خلال كلمته الافتتاحية في المؤتمر الوطني الحادي عشر تحت شعار ” من أجل حماية وضمانات فعلية التمتع بحقوق الانسان في ظل الازمات”،” ان انعقاد المؤتمر جاء بعد تأجيله لسنة كامل بسبب الجائحة “.

وتابع رئيس المنظمة ” انه على الحكومة اقرار قوانين للتصدي لهذه الأزمات، فقد وقفنا على خصاص كبير على مستوى قطاع الصحة والتعليم، فالمغرب ما قبل الجائحة ليس هو المغرب ما بعد الجائحة “.

وطالب لاركو باطلاق صراح كافة المعتقلين بسبب الراي، مطالبا باعادة النظر في المدونة الجنائية لان القانون الجنائي لم يحين بشكل سليم، اذ لابد من اعادة نظر جذرية في القانون الجنائي، قائلا :” لابد من سياسة جنائية تتماشي مع تطور المجتمع ، اذ لا بد ان نبني مغرب ما بعد كورونا “.

واضاف بوبكر لاركو “اسجل بضرورة طلاق مؤسسة الحوار الاجتماعي، واؤكد بان المملكة صادقة على البروتوكل الاختياري للمراة وهو نقطة ايجابية نسجلها، ونحن نناضل من اجل الخطة الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الانسان والمصادقة على البروتوكل الاختياري حول الاعدام، و المصادقة على اتفاقية مجلس اوروبا ، مراجعة الضريبة القارة المفروضة على البترول والضرائب على الشركات المستوردة له “، مضيفا ” لا بد من التعامل الايجابي والسريع حول المناصفة دابا والتي تعد اول عريضة مقبولة لدى البرلمان، ولابد من اخراج لجنة وانصاف المغاربة ضحايا الطرد التعسفي من الجزائر ، واذا كانت المعارضة والاغلبية رحبت بالمبادرة لتفعيل هذا الموضوع “.

وفي ختام حديثه سجل رئيس المنظمة “نسجل ان هناك تراجع في حماية الانسان في مجموعة من الدول خاصة فيما يتعلق باللاجئين مثل ما وقع في الحرب الروسية الاوكرانية وما عرف من عنصرية على مستوى التواصل الاجتماعي، وغيرها مما تعرض له اللاجىين في الدول الاسكندفاية “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد