في غياب الحلول أزمة العطش تتكرر بمدينة الداخلة

0

يسود استياء عارم لساكنة احياء مدينة الداخلة من انقطاع الماء الشروب لازيد من اسبوع “منذ اسبوع والماء مقطوع حيث نستعين فقط بماء المصفى والذي يباع بست دراهم لقنينة سعة خمس لترات ” يقول عبد الصادق من ساكنة حي السلام .

ورغم الاحتجاجات لهؤلاء امام مكتب الماء جوبهوا بالتجاهل “انا صاحب مقهى استغل اصحاب الشاحنات الصهريجية الأزمة واصبح يباع البرميل الواحد بخمسون درهما سعة مئتي لتر “يقول ابراهيم صاحب مقهى.

مدينة سياحية تجلب لها الزوار لكن مشكلتها هي الماء الشروب “وجب التفكير في توفير المادة الحيوية عن طريق تصفية ماء البحر ” يقول عبد الرحمان من الساكنة.

وتبقى معاناة الساكنة مستمرة في غياب حلول واقعية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد