شقيق محمد الريفي يفجّر خبر غير متوقع سيصدم الجمهور

كشف أحمد الريفي الشقيق التوأم للفنان محمد الريفي ، أن زوجة شقيقه أرسلت الشرطة إلى بيت والدته حتى تصطحبه بالقوة لإحياء إحدى الحفلات.

ونشر أحمد تدوينة عبر حسابه على “الأنستغرام” يقول فيها: “لم أرى من قبل شخصا مريضا ومصابا بحالة هستيرية، ولكن زوجته لم تراع وضعه”.

وأضاف: “للأسف للمرة الثانية تقوم زوجته بإرسال الشرطة إلى بيت والدته، حتى تجره بالقوة لإحياء إحدى الحفلات، لأن هدفها الوحيد هو الربح المادي أما صحة شقيقي فإنها لا تهتم بها”.

وكان الفنان محمد الريفي قد نشر صورة تجمعه بوالدته خلال أيام عيد الأضحى، عبر حسابه على موقع “الانستغرام”، وأرفقها برسالة لشقيقه التوأم.

وبدا محمد الريفي في الصورة سعيدا مع والدته، وعلق عليها قائلا: “من هذا المنبر أقول لأخي الغالي التوأم أحمد الريفي، عيد مبارك سعيد والمسامح كريم”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد