تسهيل استفادة ذوي الاحتياجات الخاصة من البرنامج الوطني للتخييم يصل إلى البرلمان

طالب النائب البرلماني محمد الحيداوي، عن فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، محمد المهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، بالكشف عن الإجراءات التي ستتخذها وزارته لتسهيل استفادة ذوي الاحتياجات الخاصة من البرنامج الوطني للتخييم.

وأفاد النائب البرلماني في سؤال كتابي له وجهه إلى وزير الشباب والثقافة والتواصل، أنه “هناك نقص كبير في عدد الولوجيات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة في فضاءات التخييم مع غياب شروط النقل المخصص لهذه الفئة وحيث أنه لا جدال حول حق هؤلاء الأطفال من الاستفادة من البرنامج الوطني للتخييم بل إن الحاجة إليه أكثر إلحاحا بالنسبة لهذه الفئة وحتى تكون المخيمات فضاء لاندماجهم الاجتماعي وتفجير طاقاتهم ومواهبهم”.

وتساءل الحيداوي عن “التدابير التي ستتخذها الوزارة من أجل ضمان استفادة واسعة لهذه الفئة من البرنامج الوطني للتخييم، وتخصيص فضاءات تخييمية للأشخاص في وضعية صعبة، وإنشاء الولوجيات في جميع المرافق التابعة للوزارة أو فضاءات التنشيط والتخييم، ومراعاة كل ذلك في برامج تكوين أطر المخيمات”.

تجدر الإشارة إلى أن البرنامج الوطني للتخييم لهذه السنة ينطلق، في الـ15 يوليوز الجاري، بمشاركة 250 ألف مستفيد.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد