تاسع فرع جهوي لفيدرالية الناشرين يرى النور بجهة بني ملال خنيفرة

أعلنت الفيدرالية المغربية لناشري الصحف عن عقد جمعها العام التأسيسي  لفرع جهة بني ملال خنيفرة يومي 15 و16 يوليوز الجاري ليكون تاسع فرع لها بعد فروع الداخلة وادي الذهب، والعيون الساقية الحمراء، وكلميم واد نون، وسوس ماسة، ومراكش آسفي، وفاس مكناس، وجهة الشرق، وطنجة تطوان الحسيمة.

وذكر بلاغ الفيدرالية تتوفر “المصدر ميديا” على نسخة منه أن “هذا الجمع العام التأسيسي يعقد في الوقت الذي تعرف فيه التنظيمات الجهوية للفيدرالية زخما تأهيليا وتطويريا حيث تم توقيع شراكات في ثلاث جهات وهناك مشاريع شراكات في الجهات الأخرى بدعم من الفاعلين الجهويين الترابيين أو العمومييين أو الخواص بما يكفل مساهمة الإعلام الجهوي في التنمية في إطار المسؤولية والإستقلالية والرفع من القدرات والإرتقاء بالمنشآت الصحافية والموارد البشرية”.

وكما جرت العادة، يضيف البلاغ، تنظم الفيدرالية على هامش هذا الجمع العام التأسيسي ندوة وطنية سيكون موضوعها في هذه المحطة هو ” الصحافة والثقافة: الوشائج الملهمة” يشارك فيها الأساتذة طالع سعود الأطلسي وعبد الكريم جويطي وعبد اللطيف بن يحيى ويشرف على إدارتها عبد الإله التهاني، ويحضرها أكثر من أربعين ناشرا من المركز والجهات ورؤساء الفروع ونخبة من المسؤولين والمثقفين.

وتختتم الندوة، وفق البلاغ نفسه، بتكريم خاص لأيقونة الصحافة الجهوية الراحل محمد الحجام عرفانا وتقديرا لما قدمه لجهة بني ملال إعلاميا وحقوقيا وللإعلام الوطني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد