الملك محمد السادس يعزي الرئيس الأمريكي في ضحايا إطلاق النار بإحدى المدارس

بعث الملك محمد السادس، برقية تعزية ومواساة، إلى جوزيف روبینیت بایدن، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، على إثر الحادث الإجرامي لإطلاق النار بإحدى المدارس بولاية تيكساس، مما خلف عددا من الضحايا بين التلاميذ الأبرياء.

وبهذه المناسبة المحزنة، أعرب الملك، في هذه البرقية، للرئيس الأمريكي، ومن خلاله للأسر المكلومة وللشعب الأمريكي، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة في هذا المصاب الأليم، راجيا “لكم ولذوي الضحايا جميل الصبر وحسن العزاء، والشفاء العاجل للمصابين”.

ومما جاء في هذه البرقية “وإذ أشاطركم مشاعركم إزاء هذا الحادث المفجع أرجو أن تتفضلوا، فخامـة الرئيس، بقبول أخلص مشاعر تعاطفي وتضامني، مشفوعة بأسمى عبارات تقديري”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد